أخبار الادارة

الحاسوب ينهي المرحلة الثالثة من النظام الإلكتروني للمنظمات غير الحكومية

الحاسوب ينهي المرحلة الثالثة من النظام الإلكتروني للمنظمات غير الحكومية

الإثنين / 30 ديسمبر / 2019. الساعة : 11:19 بتوقيت القــدس

انهت الإدارة العامة للحاسوب ونظم المعلومات المرحلة الثالثة من النظام الإلكتروني للمنظمات الغير حكومية والذي تم تطويره خلال عام 2019 والذي يهدف الى زيادة وتعزيز الخدمات المقدمة للمنظمات غير الحكومية والأهلية وكان من اهم انجازات المرحلة الحالية ما يلي :

 

أولا : تطوير عمليات الدفع الإلكتروني لمعاملات الجمعيات والمنظمات الغير حكومية

 مما لا شك فيه ان التحول من الدفع النقدي الى الدفع الالكتروني من اهم الوسائل المتبعة والتي من شأنها ضبط الإيراد وتسهيل عمليات المتابعة والرقابة المالية بالإضافة الى تسهيل الإجراءات المالية وتقديم المعاملات للجهات المستفيدة بدلا من زيارة مراكز الخدمة هذا وقد تم اتاحة الدفع المالي للمعاملات المقدمة على النظام من خلال طريقتين

1. الدفع الاكتروني من خلال الحوالات المالية من حساب الجمعية الى حساب الوزارة

2. الدفع الإلكتروني من خلال وصل مالي يتم شراءه بقيمة المبالغ المالية للمعاملات من خلال نقاط الخدمة ( مكاتب كتبة العرائض ) والمنتشرة في كافة مناطق قطاع غزة .

 

ثانيا : تطوير عملية استلام لجميع معاملات الخاصة بالجمعيات

تم تطوير اليه إستلام خاصة للمعاملات التي ليس لها نماذج الكترونية ، وذلك لضمان توحيد وضبط الإيرادات بشكل الكتروني بعيدا عن اي الدمغات الورقية ، وتعتمد عملية الإستلام علي شراء دمغة الكترونية بقيمة المعاملة من خلال مكاتب كتبة العرائض ومن تم تقديمها لمراكز استلام المعاملات بحيث يتحقق الاستلام وتسجيل الإيراد بشكل الكتروني ومتكامل مع نظام الإيراد المركزي لوزارة الداخلية .

 

ثالثا :  تقويم بمواعيد إجتماعات الجمعية العمومية

ان عملية متابعة الإشراف على إجتماعات الجمعية العمومية في كافة الجمعيات والمؤسسات الغير حكومية هو من صميم عمل موظفي الشؤون العامة بمحتلف المحافظات كل حسب تخصصه ونطاق عمله، ولتنظيم العمل فقد تم ريط النماذج الخاصة بإجراء اجتماعات الجمعية العمومية في كافة الجمعيات والمؤسسات الغير حكومية بتقويم لتنظيم المواعيد وتسهيل عمليات المتابعة للموظفين المختصيين وتنظيم جدول اعمالهم بالخصوص ، وتسهيل المتابعة من قبل الجهات المسؤولة والمشرفة على الموظفين مما يتعكس بالإيجاب على تنظيم العمل وحسن ادارة المواعيد .

 

رابعا : نموذج دليل المؤسسات

تم تطوير النظام ليشمل دليل مؤسسات غير حكومية واتاحة كافة عمليات الاستعلام عن بيانات الموسسات والتي تشمل بيانات تفصيلية عن المؤسسات وطبيعة عملها وارقام التواصل وغيرها من المعلومات التي تفيد جهات الإختصاص في الوزارة وتسهل عملهم ومهامهم .

 

خامسا : تطوير التقارير

مما لا شك فيه ان مخرجات اي نظام هي مفتاح اتخاذ القرار وهي الأداة الأكثر فاعلية في توفير معلومات بالشكل المناسب للجهات المختصة وأصحاب القرار لذلك فقد تم الاهتمام بتوفير العديد من التقارير المختصة كان من اهمها :

1. تقارير المؤسسات وتوزيعها الجغرافي وعناوينها

2.  تقرير عام عن الجمعيات

3. تقارير أعضاء الجمعية العمومية المنتسبين

4. تقارير اعضاء الجمعية العمومية المؤسسين

5. تقارير اجتماعات الجمعية العمومية

6. تقارير أعضاء مجالس الادارة

7. تقارير اجتماعات مجلس الادارة

8. تقارير موظفي الجمعيات

9. تقارير مشاريع الجمعيات

10. تقارير  أعضاء مجلس الادارة حسب الدورة الانتخابية

11. تقاريرأعضاء الهيئات التمثيلية للجمعيات الأجنبية

12. تقارير أعضاء الهيئة التمثيلية لفروع الضفة

13. تقارير موازنة مشاريع الجمعيات

14. تقارير اعتمادات  مجالس الادارة

15. تقارير باعتمادات تعديل مجالس ادارة

16 تقارير باعتمادات التواقيع البنكية

 

سادسا : تطوير أدوات لإدارة النظام خاصة بالنماذج المتوفرة على النظام .

تكمن اهمية الأنظمة بتوفير كافة الوسائل لجهات الاختصاص بالتحكم بالنظام بشكل الكتروني بدون التدخل البرمجي من قبل الجهات المطورة للنظام ، وهو من الأسس التي تم بناء نظام الجمعيات عليها، وقد تم تعزيز الإداوات بتوفير شاشات أكثر تخصصية للتحكم بإجراءات النماذج المختلفة في النظام ونماذج المعاملات وهو من شأنه تسهيل المتابعة وتلافي اي اشكاليات قد تحدث نتيجة خطا بشري في اي اجراء يتم على النظام ، فمما يتيح لإدارة النظام اعادة النموذج لإجراء سابق لاعادة العمل عليه بما تراه ادارة النظام مناسبا للعمل ووفق الأصول لتلبية المصلحة العامة .